1. salma

    salma عضو مهمّ

    988
    117
    43
    الدّولة:
    تونس
    الولاية:
    نابل
    المستوى الدّراسي:
    جامعي
    الاختصاص:
    علوم
    المهنة:
    طالبة

    قصيدة عيونٌ في المدينةِ الكبرى‏: كورت تو خولْسْكي

    الموضوع في 'فضاء الشّعر العالمي' بواسطة salma, بتاريخ ‏15 يونيو 2013.

    قصيدة عيونٌ في المدينةِ الكبرى‏: كورت تو خولْسْكي
    عندما تذهبُ إلى العملِ‏
    باكراً في الصباحِ،‏
    عندما تقفُ في محطةِ القطاراتِ‏
    مع همومِكَ:‏
    عندها تُريكَ المدينةُ‏
    في القِمْعِ البشريِّ‏
    ملايينَ الوجوهِ‏
    ملساءَ كالإسفـلت :‏
    عينينِ غريبتينِ،‏
    نظرةً قصيرةً (عابرةً)،‏
    حاجبينِ، حدَقتينِ، جَفنينِ،‏
    ... ماذا كان هذا ؟‏
    ربما كان حظَّ حياتِك.‏
    عبَرَ، تبعثرَ، ولن يعودُ .‏
    تمشي طوالَ حياتِكَ‏
    فوقَ آلافِ الشوارعِ،‏
    تَرى في دربِكَ‏
    أولئكَ الذينَ نسوْكْ.‏
    عينٌ ترِّفُّ،‏
    الرُّوحُ تطنّ،ُ‏
    لقد وجدتَ‏
    لثوانٍ فقطْ:‏
    عينينِ غريبتينِ،‏
    نظرةً قصيرةً (عابرةً )،‏
    الحاجبينِ، الحدقتينِ، الجفنينِ؛‏
    ماذا كانَ هذا؟‏
    لا أحدٌ يعيدُ الزمنَ‏
    ( الذي) عبَرَ، تبعثرَ ولن يعودُ.‏
    عليكَ، في دربِكَ‏
    أن تجولَ المدنَ،‏
    (أن) تَرى لفترةِ نبضةٍ واحدةٍ (فقط)‏
    الآخرَ الغريبَ.‏
    (الذي) يمكنُ أن يكونَ عدواً،‏
    أن يكونَ صديقاً...‏
    أن يكون ـ في النِّضالِ ـ رفيقاً.‏
    ينظرُ صوْبَكَ ويمضي...‏
    عينانِ غريبتانِ‏
    نظرةٌ قصيرةٌ (عابرةٌ )‏
    حاجبانِ، حدقتانِ، جفنانِ؛‏
    ماذا كانَ هذا ؟‏
    قطعةٌ من البشريةِ الكبرى‏
    عبرَتْ، تبعثَرتْ ولن تعودُ.‏
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏9 مارس 2014
  2. ايمان اصبيح

    ايمان اصبيح عضو مهمّ

    812
    38
    28
    الدّولة:
    الاردن
    الولاية:
    اربد
    المستوى الدّراسي:
    جامعي
    الاختصاص:
    الطب البديل
    المهنة:
    كاتبة كتاب طبي